2014 © جميع الحقوق محفوظة way4italy.com

way4italy.com

 

سائق عربي في ايطاليا

فيديو  تم تصويره من خلال جولاتنا  السياحية الى

     اجمل المناطق الايطالية والسويسرية  

نحن خيارك الافضل اتصل الان و دهن نساعدك في تخطيط رحلتك

القطار الكهربائي بحيرة كومو

جولة فوق جبال الالب في سويسرا

جبال الألب (بالفرنسية: Alpes) (بالألمانية: Alpen) هي سلسلة جبال في أوروبا تمتد من النمسا وسلوفينيا شرقاً، مروراً بإيطاليا وسويسرا وليختنشتاين وألمانيا وحتى فرنسا غرباً.وكلمة ألب تعني أبيض باللغة اللاتينية. أعلى قمة في سلسلة الألب هي قمة مونت بلانك أو

القمة البيضاء الواقعة على الحدود الفرنسية-الإيطالية ويبلغ ارتفاعه 4810 متراً.

 

يقسم الخط الواصل بين بحيرة كومو وبحيرة كونستانس جبال الألب إلى قسمين غربي وشرقي. القسم الغربي يقع في فرنسا وإيطاليا وسويسرا. ويتميز هذا القسم بكون قممه أعلى ارتفاعاً لكن السلسلة الجبلية أقصر مسافةً. أعلى القمم في الجزء الغربي هي قمة مونت بلانك (4810 متر) وقمة دفورسبيتز (4638 متر). بينما يقع القسم الشرقي من الجبال في إيطاليا والنمسا وسويسرا وألمانيا ولشنشتاين وسلوفينيا. وأعلى قمة هي بيز بيرنينا (4049 متر) وأورتلر

(3905 متر)

 

تشكلت جبال الألب مُنذ حوالي 30 مليون سنة، تحت تأثير قوى الضغط بين الصفيحة الأفريقية والصفيحة الأوروآسيوية حيث حدث اصطدام للصفيحتين، فانزلقت الصفيحة الأفريقية تحت الصفيحة الأوروآسيوية وهذا ما تسبب في تكون جبال الألب.

 

عاش الناس في جبال الألب منذ العصر الحجري القديم؛ أي منذ نحو 60,000 إلى 50,000 سنة، وقد تركوا مجموعة من القطع الأثرية المختلفة التي تدلّ على وجودهم في أماكن مختلفة من فرنسا والنمسا، وبعد تراجع الأنهار الجليدية في جبال الألب قبل نحو 4000 إلى 3000 سنة، سكن شعوب العصر الحجري الحديث الوديان، وعاشوا في كهوف ومستوطنات صغيرة خاصة بهم كانوا قد بنوها على ضفاف بحيرات الألب، وقد تمّ اكتشاف مواقع كانت مأهولة بالسكان بالقرب من بحيرة آنسي على طول شواطئ بُحيرة جنيف في النمسا، وفي وادي أوستا، ووادي كامونيكا في إيطاليا، وقد وُجِدَ في وادي كامونيكا ما يقارب 20,000 نقش صخري تَشهَد على سكن البشر لتلك المنطقة منذ أثر من 2000 سنة، ومن عام 800 إلى 600 ق.م هوجم سكان العصر الحجري الحديث من قِبَل السلتيك أو الكلت، وأُجبِروا على المغادرة إلى المناطق النائية من الألب، أمّا في الغرب فقد احتلّ الكلت المنطقة التي تقع بمحاذاة فرنسا وسويسرا وإيطاليا، بما فيها المراكز الحضرية الحديثة مثل أوستا في إيطاليا، ومارتيني في سويسرا، وغرينبول في فرنسا، كما دلّت الاكتشافات الأثرية في النمسا على وجود مركز ثقافي للكلت، وتعود هذه الآثار إلى 1000 إلى 500 

تقع بحيرة كومو في منطقة لومباردي بشمال إيطاليا عند سفح جبال الألب السويسرية ، وتشتهر بمناظرها الطبيعية المثيرة وفن عصر النهضة مع الفيلات الفاخرة المثالية للاسترخاء، وعلى الرغم من كونها كانت في السابق ملاذًا للأثرياء والمشاهير، فقد أصبحت بحيرة كومو اليوم وجهة مفضلة لجميع أنواع المسافرين الباحثين عن أشعة الشمس، والقرى الجميلة المطلة على البحيرة، والمناظر الرائعة.

بين مياهها الزرقاء الهادئة والجبال المغطاة بالأشجار والمدن المحببة مع المباني التي ترسم كل لون من قوس قزح والمطاعم الرائعة وفرص الترفيه التي لا نهاية لها، فإن بحيرة كومو هي بالتأكيد واحدة من أجمل وجهات السفر التي يمكنك الاستمتاع بها في إيطاليا.

 

 

تحظى بحيرة كومو بشعبية كبيرة بين سكان ميلانو باعتبارها ملاذًا في عطلة نهاية الأسبوع ، لذلك إذا كنت تبحث عن الاستمتاع بهدوء بعيدا عن الحشود السياحية، فخطط للزيارة في منتصف الأسبوع.

ويعد فصلي الربيع والخريف الأفضل للزيارة إذا كنت تريد أن ترى بحيرة كومو في أفضل حالاتها، وإذا كنت تحب الرياضات المائية ، يمكنك التزلج على الماء والإبحار وركوب الأمواج، أو يمكنك الاسترخاء بجانب البحيرة للاستمتاع بأشعة الشمس. حتى في ذروة الصيف ، تعتبر بحيرة كومو معتدلة وباردة نسبيا بفضل الجبال.

 

البحيرة ضخمة الحجم ، لكن هذا يعني أنك ستحتاج إلى أكثر من بضع ليالٍ لرؤيتها كلها، ومع ذلك ، إذا لم يكن الوقت مناسبًا لك، فيمكنك تمامًا الاستمتاع بتجربة كاملة لمدة 3-4 ليالٍ، مما يتيح لك وقتًا كافيًا لمشاهدة المعالم البارزة .

نظرًا لأن أماكن الإقامة على البحيرة محدودة، فمن المهم أن يكون لديك بعض الخيارات المحددة مسبقا.

إذا كان لديك بضعة أيام فقط للاستمتاع ببحيرة كومو ، أوصيك بالبقاء في مدينة كومو ، الواقعة في الجزء الغربي من البحيرة، إذ تحتوي المدينة على مركز مدينة ساحر من القرون الوسطى وهو مليء بالمحلات التجارية والمطاعم للاستمتاع، كما أن كومو لاتزال تتمتع بأجواء محلية رائعة، حيث ستجد هناك سكان البلدة يستقبلون فيه بعضهم البعض في الشوارع ويلوحون بحرارة إلى نادل المقاهي. بالإضافة إلى ذلك ، ترتبط كومو مباشرة بميلانو في الجنوب وسويسرا في الشمال ، مما يجعله موقعًا مناسبًا للإقامة القصيرة 

من بين المدن الثلاث التي يمكنك زيارتها خلال رحلتك ببحيرة كومو؛ مدينة فارينا، بيلاجيو، وكومو وهي الوجهة الأكبر والأكثر ازدحامًا. وبما أنك ستأخذ القطار إلى كومو ، أوصي بقضاء ليلة واحدة هناك، قبل الانتقال إلى المدينتين الأخريين.

تعتبر مدينة كومو مقدمة رائعة للحياة على البحيرة بفضل شوارعها المزدحمة المرصوفة بالحصى والمباني الطويلة الملونة والمتاجر والمقاهي اللطيفة ومئات القوارب التي تزيد من روعة المشاهد الساحرة. 

أثناء تواجدك في كومو ، يجب أن تقضي ساعات قليلة في التجول في الشوارع الجميلة واكتشاف العديد من المتاجر ، وربما السباحة في البحيرة، ويجب أن تفكر أيضًا في ركوب القطار الجبلي المائل لمدة 7 دقائق إلى بلدة بروناتي الهادئة ، للحصول على مناظر شاملة لا تصدق على بحيرة كومو.

وأخيرًا ، تأكد من التوقف عند الكاتدرائية للاستمتاع بالعمارة الجميلة والتعرف على تاريخ كومو.

موناكو  مونتي كارلو

ركوب العبارة المائية  من بلاجو -بحيرة كومو

تُعرف مدينة مونت كارلو الموجودة في إمارة موناكو الواقعة على شاطئ الريفيرا الفرنسي، كإحدى مناطق هذه الإمارة الإداريّة، وتُعدّ من أهمّ المدن في هذه الإمارة بعد عاصمة البلاد وهي مدينة موناكو فيل؛ إذ تضمّ هذه المدينة أفخم وأهمّ المواقع والمنتجعات الضخمة الجاذبة للسياح في العالم، وخاصّةً المواقع الترفيهيّة.

 

تقع مدينة مونت كارلو في قلب إمارة موناكو المشرفة على البحر الأبيض المتوسّط، الواقعة في القارة الأوروبيّة؛ حيث تقع هذه المدينة في حافة السلسلة المعروفة في أوروبا بجبال الألب؛ أي في القسم البحري منها لعلّ تسمية مدينة مونت كارلو والتي تأسّست في عام ألف وثمانمئة وستة وستين للميلاد، ترجع إلى اللفظة الإيطالية والتي تعني جبل كارلو؛ حيث أطلق على هذا الجبل المشرفة عليه المدينة هذا الاسم نسبةً لأمير موناكو سابقاً الأمير شارل الثّالث، والذي حكم هذه الإمارة من عام ألف وثمانمئة وستة وخمسين للميلاد، حتّى عام ألف وثمانمئة وتسعة وثمانين ميلاديّة.

وإضافةً لما تحتوي عليه هذه المدينة من حياة ترفيهية مترفة أكسبتها شهرةً واسعة على نطاق العالم، فإنّنا نجد فيها سباقاً يقام سنوياً للفورمولا ون، يعلن عنه ضمن جائزة مدينة موناكو الكبرى، وأيضاً هنالك سباق رالي يشتهر فيها باسم رالي مونتي كارلو، ويأخذ هذا السباق شهرةً واسعة؛ إذ إنّه يأخذ المرتبة الأولى عالمياً ضمن سباقات الرالي التي تُقام سنوياً، ناهيك عن استضافة هذه المدينة مباريات في الملاكمة وبطولات دولية لها، وأيضاً نجد عدّة بطولات تُقام بها كمونتي كارلو للماسترز، وأيضاً بطولات أوروبيّة لجولة البوكر، وغيرها الكثير من البطولات والمباريات وخاصّةً التي تُقام لعروض الأزياء.

 

يبلغ عدد سكان مدينة موناكو ما يقدّر بثلاثة آلاف وخمسمئة ألف نسمة، واليوم يزيد هذا العدد، خاصّة بأنّ أماكن السّكن المفضّلة هي ضمن حي مونتي كارلو وأيضاً حي سان ميشيل، إضافةً لحي سان رومان، وأيضاً حي لارفوتوتيرانو. يجدر بالذكر بأنّها كانت قديماً تربط مدينة مونت كارلو مع المدينة الفرنسيّة نيس شبكة ترام، واستمرّت منذ عام ألف وتسعمئة ميلادي، وحتّى عام ألف وتسعمئة وثلاثة وخمسين للميلاد.
 

مدينة بيلاجيو ويشار إليها باسم “لؤلؤة البحيرة”.

تقع هذه المدينة الساحرة على ضفاف بحيرة كومو في إقليم لومبارديا الإيطالي، ويقال انها المدينة الأكثر جمالا والأعلى رومانسية في إيطاليا، فهي تنفرد بمناظر طبيعية ساحرة جعلتها لا تقارن بغيرها، وتتصدر على عرش قائمة افضل الوجهات السياحية في ايطاليا خاصة للباحثين عن الانسجام وهدوء والطبيعة الخلابة.

خدمة سائق عربي خاص مع سيارة حديثة في ميلانو ايطاليا وكل  اوروبا ,سيارات حديثة لضمان انتقال مريح وامن بين اجمل المدن السياحية الايطالية  نتشرف بخدمة عملائنا الكرام  تواصل الان عبر واتسب او الايميل او الدردشة المباشرة عبر الموقع 

%7B%22ar%22%3A%22%D8%B1%D9%82%D9%85%20%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D9%82%20%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D8%AE%D8%A7%D8%B5%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%D9%88%22%7D
Create a website